Introduction Page - Home - Contact Us - عربي
ضع كلمة البحث
Sarah Gouda-Maka

My friends told me about Dr. Magdy's passing away & I wasn't sure who he was until I checked online & when I recognized him, it troubled me for weeks, wondering, GOSH, why in the world Lord!!!!!! This guy is one of the VERY VERY RARE characters with amazing talents, knowledge, intelligence & open-mindedness with deep spirituality. I met him only once during a sermon in Toronto (the Great Doctor) meeting & he preached & the Lord gave me a very specific & special message/promise through him & IT DID COME TRUE. I met him later & told him in person.
I DO trust God's wisdom, love & timing & only in heaven will we know why!
All my love & sympathy to his family & those who miss & love him. I can't even begin to imagine how it is for his beloved wife, Hala, & the rest of the family!!!

باسم اسحق

حبيبنا دكتور مجدي بشكرك علي كل ما قدمته في حياتك من ثمر نافع للجميع ولا يسعني اي كلام الا ان اقول مشهد واحد منذ فتره قال لي احد الاخوه انت تحب خدمات دكتور مجدي بمن تشبهه قلت هو بولس الرسول المعاصر نعم لقدد كنت نافع للجميع وخدمتك المتنوعه لاذالت تعمل في نفوس كثيره عطشه لصوت والرب وعمله في حياتها بشكرك من كل قلبي علي استخدام الرب لك في حياتي

Lucy Efram - Canada

Today September 14, 2009 marks the first anniversary of the passing of the most beloved doctor, servant of God, Magdy Samuel. I can not believe it has been already one year since we heard the sad news. I would like to express my condolences, not to only to his family but to every person who was touched by this amazing person. I guess what would comfort them is knowing that Dr. Magdy Samuel is in Heaven enjoying the vast rewards of his service to his Beloved master, Lord Jesus Christ.

All I have left to say to the rest of us is, let us make him an example, soak in the Word of God, serve God’s people, and walk in the foot steps of Jesus, until we meet in Heaven.

راعوث وديع جندي

شرفناالرب بزيارة الاخ الدكتور مجدي صموئيل مع زوجتة المحبوبة هالة لنا في منزلنا عدة مرات ، لكن متعنا الرب بزيارة خاصة في صيف 2007، فعرفناه اكثر واحببناه اعمق. كان يعكف على قرأة الكلمة حتى في هذه الساعات القليلة، قدم لنا المشورة والنصح وكل ما قاله من كلمات كان لها الاثر العميق في نفسى انا شخصيا، لذلك احتفظ بها ككنز ثمين لنفسى. كان وقتا ممتعا ورائعا ومشبعا لكننى لم اكن ادرى انه اللقاء الاخير. اصطحبت حبيبتى هالة وقتها لقضاء بعض الوقت فى الخارج وفى طريقنا للخروج قلت له في مزاح" متخافش على هالة يا دكتور مجدي" ، فقال لي في كلمات تمتلىء عذوبة "انا مطمن عليها وهي معاكى"!!!!
ان موقع الدكتورمجدى صموئيل هو" عيادة روحية ونفسية" للكثيرين ،وهو بكل تاكيد استجابة صلوات الكثيرين من اجل هالة لكى يستخدمها الرب و ليحقق طلبة عبده الامين الدكتور مجدى فى تتميم العهد الاخير بينهما ان من يستمر هنا سوف يكمل مسيرة الاخر .لكم احببنا فيه روحه المرحة وابتسامته الرقيقة ودموعه التى طالما امتلات بها عيناه فى عظاته.كانت عظاته ولا زالت تمتلىء وتفيض بدسم الكلمة، وكانت تنبع من قلب احب الرب وشبع به، وهناك امام كرسي المسيح ستبهرنا اكاليله والمكافات التى ستعطى له، لانه سعى نحو الغرض...واكمل السعى.الرب قريب وهو سيمسح كل دمعه من عيوننا...لذلك عزوا بعضكم بعضا بهذا الكلام ،قائلين مع من قال احصاء ايامنا هكذا علمنا فنؤتى قلب حكمه امين.

Hanna

A year passed, and Dr. Magdy always a voice of our heavenly father to us. May God comfort the family, and make us the church apply with joy all Dr. Magdy's teachings deligently following his example.

جورج ميشيل

مر عام علي رحيلك وكانه بالامس القريب نعم اصبحت الايام تطوي سريعا اصبحت المسافه من يناير الي ديسمبرمثل من ديسمبر الي يناير امين الرب يستخدم كل خدماتك في مساعدة كل نفس بعيده او متحيره ويعزي كل افراد اسرتك ومحبيك

NOHILA**GALILEE

ذكرى السنه ولن ننساك

لم اعرف الدكتور مجدي جيدا الا يوم جنازته تاثرت

ليس للحظه او ليوم انما مرت سنه ود مجدي له تأثير بحياتي واتابع كل خدماته عالنت ان مات يتكلم بعد لي اخوه كثيرين اشتهي ان اراهم لكن ما يعزي قلبي انه يوما سألقاهم في بيت ابي افضل مكان فالى اللقاء اخونا الحبيب مجدي ولن تبكيك اسرتك فقدانك انما ستكمل خدمتك ليوم مجيء الرب .

عماد انيس - الخصوص

لم اتعرف علي الدكتور مجدي من قبل خلال حياته وأول معرفتي به يوم جنازته عندما اهدي لي احد الاحبه تسجيل للجنازة التي كانت سبب بركة في حياتي كثيرا ومن بعدها اصبحت من عشاق زكرياته وعظاته التي كانت سبب بركة لي في حياتي ومازالت والف شكر ليكي ياهالة علي هذا الموقع

dalia bahgat

انا اتعرفت على د/ مجدى من خلال عملى فى مجال التنميه كمدرب استشارى وكان من أروع وأجمل الشخصيات التى يمكن ان تتعرف عليها فى حياتك كلها وأستطيع ان أقول انه ترك بصمه مع كل من تعامل معهم ان كان مسيحى او غير مسيحى وذلك بشهادة الكل
وبالنسبه لى اعتبر نفسى محظوظه ان الرب سمح لى ان اتعرف عليه وتعزيتنا الوحيده انه فى حضن سيده

martha fawzy

لا اعلم ماذا اقول فانتقال استاذي من اكبر الصدمات التي حدثت لي فقد كان شخص مميز حقا والمميزون لا يستمرو كثيرا فالارض ليست مكانهم فهنيئا لك بمكانك الحقيقي وعزاء لنا في فقدانك

هانى سيدهم-المنيا مصر

اقتربت منك بشدة ايام دراستك الجامعية قى المنيا وتوسمنا فيك خادما امينا للرب وصدق ما توقعناه ولكن لم نتوقع ان تكون ايام خدمتك على الارض قليلة مثل سيدك الى لقاء قريب يااصدق حبيب ويااحب صديق

جورج ميشيل

تأثرت بيك جدا وبحبك جدا وربنا يبارك في كل كلمة كتابتها وكل شريط صوتك فيه ويعزي اسرتك

تادرس صموئيل

حقيقي انا لم أعرفه من قبل لكن اتعرفت عليه بعد انتقاله الي السماء من خلال التأملات الرائعة التي يسردها ويرسلها لنا الروح القدس المعزي من خلال كتاباته هنيئا لك يادكتور مجدي في حضن الرب يسوع.اصلي لأجلك يااخت هاله لكي يطيب ويفرح الرب قلبك.

إيمان فاروق

سمعت الأخ مجدى، ومازلت أسمعه من خلال عظاته المسموعة والمرئية، بل إننى لا أملّ من تكرار سماع عظاته وقد تحدّث الرب إلى كثيرًا ومازال من خلاله. أشكر الرب كثيرًا جدًا لأجله، فهو أحد الأشخاص القليلون الذين يتحدون حياتنا هذه الأيام لأمانته وحماسه، وقوته وسرعته وتكريسه لخدمة السيد.طلبة قلبى واشتياقى ولسان حالى ليتنى أخدم سيدى كما خدمه هو.
أخت هالة ... الرب يباركك ويملأ فراغ قلبك بمحبته وحنانه، فهو الوحيد الذى يستطيع التعامل بحق مع قلبك الجريح. صليت لأجلك كثيرًا.الرب يقود حياتك وخدمتك لمجد اسم الرب، فهو يستحق أن نكون بالكامل له.

Virginia Makram Michel

الأخ العزيز د.مجدي لم اكن اعرفك من قبل ولكني تعرفت عليك من خلال خدماتك الروحية الرائعة,تعلمت منك الكثير كنت السبب الرئيسي في فهمي العميق الصحيح للكلمة,كانت صلاواتك العميقة تعزي قلبي وترفعني. كنت اسمع كيف تصلي بحرارة الروح القدس بكلمات التوبة والحب للرب.
د.مجدي نعمت ايها العبد الصالح الامين
كنت امينا جدا في القليل فأقامك حبيبك علي الكثير بالتاكيد أنت في فرح سيدك ومعه.الرب استرد وديعته.

Prev      Page: 3 of 15      Next
Post a comment
Name:  
Comment:   
   
Copyright © 2009. All Rights Reserved